الجمعه 22 مارس 2019   16 رجب 1440 ,   الساعة الأن 12:11:25 AM
مجلة فن الخليج
قناة البلاك بيري
رمز ال PIN : C002BBF0C
أخترنا لك
تابعونا على تويتر
إحصائيات زوار الموقع
  • عدد زيارات اليوم : 2118
  • عدد زيارات الإسبوع : 8291
  • عدد زيارات الشهر : 34528
  • عدد زيارات العام  : 118531
  • عدد الزيارات ككل : 2144452
زيارات
عداد الزوار
فرق كبير بين أمِّنا وأبيهم!

وقت الإضافة : الاثنين 13 يوليو 2015

المصدر : أبو طبيلة

>قدَّم ناصر القصبي في حلقة أمس الأول نموذجاً أخجلنا جدّا في التعامل مع الوالدين في كل الحالات، ظللت أنظر إليه وكيف يتعامل الأبناء مع والدهم، على الرغم من جحودهم وتركهم له، ثم الإحراج الشديد الذي وضعهم فيه وفق نظرتهم، عندما انتشر الفيديو الذي كان يرقص فيه، ولكنهم لم يتعاملوا معه إلا بكل أدب.. فلم يحجروا عليه ولم يطيلوا ألسنتهم في الحديث معه ولم يمسكوه من طرف ثوبه أو يأخذوا الموبايل منه أو يعنّ.فوه بالكلام، بل ظلوا يقبّلون رأسه ولا يرفعون أصواتهم عليه، وضحكتُ حزنا وأنا أنظر إلى النموذج غير الطبيعي للأم في أعمالنا الكويتية، في أمنا رويحة الجنة حدّث ولا حرج عن الإهانات التي تتعرّض لها الأم (سعاد عبدالله) وفي ذاكرة من ورق تجد العجب العجاب وألوانا من فنون إهانة الأم (طيف) وفي حالة مناير ترى إبداعا في إهانة الأم (حياة الفهد) وفي مسلسل قابل للكسر يقدمون لنا نموذجا من إهانة الأم (باسمة حمادة) حقا إنه فرق كبير جدا بين والدهم وطريقة تعاملهم معه في «سيلفي» وبين الأمهات وطريقة إهانتهم في أعمالنا الكويتية.

لا تعليق على كيف أمكم

الدكتورة هبة الدري المثقفة المتعلمة خريجة الجامعة لم يعجبها تعليق الجمهور على الأحداث واعتراضهم على سوء ما تقدمه في مسلسلاتها، فأطلقت قنبلتها الصوتية المزعجة، وقالت «نطروا الأحداث إلى الآخر.. وبعدين حكموا على كيف أمكم!!» طبعا هذا المصطلح على كيف أمكم غير لائق في وفيه استفزاز للآخرين بالعربي (هيلقي).
يعني ألغي عقلي وذوقي 29 حلقة علشان أستردهم في الحلقة الـ 30.

أمي خرّفت

بنت القصبي تقول له بهدوء واستحياء «يبا أحرجتني مع صديقاتي» فيصرخ عليها الأب «مو شغلك وأنا حر أسوي اللي أبغيه»، وعندنا تقول هند البلوشي لأمها «إنتي شنو مقعدك بينا؟»، وبنتها الثانية أذرب منها شوي تقول عنها «أمي خرّفت!».
وما أدري شنو تقصد.. أمها صارت خروف أو حاشها زهايمر؟

حاضر يبا

القصبي يقول لابنه «إنت تسكت وتنطم وتطلع برّه» فيرد عليه الابن «حاضر يبا»، أما عندنا فيمسك عبدالله الطراروة طرف ثوب أمه بإهانة ويقول لها «متى تموتين علشان نفتك منك»!
الفرق واضح.. دورة في الأخلاق الحميدة في مسلسلاتنا.

طلعي بره

ابن القصبي أستاذ جامعي، ومع ذلك يقول لوالده بكل ذوق «يا يبا أنا أستاذ جامعي وعندي طلبة، والحركات هذي تحرجني معاهم» فيطرده خارج المنزل، يقول الأستاذ الجامعي ويقبل رأس والده ويخرج، وعندنا تدخل باسمه حمادة على ابنها محمود بوشهري اللي ما عنده شهادة رابع متوسط فينفث في وجهها دخان سيجارته، ويا ليت سيجار كوهيبا الكوبي الأصلي.. سيجار بوربع!

الأدوات

أرسل لصديق نسخة للطباعة
التعليقات الواردة من القراء تعبر عن آرائهم فقط,دون تحمل أدنى مسئولية من قبل موقع "شبكة فن الخليج " الإلكتروني.
ملاحظة: يتم إخفاء التعليقات بناء على الردود السلبية و الايجابية لكل تعليق

أضف تعليق

تعليقات الـ FaceBook

اتصل بنا

 

واتساب و اﻹتصال

+971565956303

البريد الإلكتروني

fngulf@gmail.com

 

 

جميع الحقوق محفوظة © شبكة فن الخليج
تصميم وتطوير خلان للحلول الرقمية