برامج رمضان بعيدة عن التنافس

بدأ السباق الرمضاني بين الفضائيات التي تعتمد على الدراما المميزة والبرامج الخاصة بهذا الشهر الفضيل، لتكون نافذة للدخول من خلال الاعلانات التجارية التي تبث على شاشاتها، الى جانب استقطاب اكبر عدد من المشاهدين، لذا نجد بورصة الاسماء ترتفع وتهبط قبل ان يتم اختيار اسم من سيقدم هذا البرنامج، والذي يقع ضمن معايير كثيرة من اهمها عدد متابعيه ومدى تاثيره في الوسط الاجتماعي لكونه عنصرا جاذبا ومؤثرا في المعلن والمشاهد معا.

منافسة مختلفة
موسم هذا العام من رمضان بالنسبة للبرامج على الفضائيات الكويتية، وتحديدا في برامج المسابقات، نجد فيه منافسة قد تكون مختلفة هذا العام، لكونها تتفاوت في الشكل العام لها مما يجعل روح المنافسة اقل وهجا عن السنوات السابقة، فقد دخلت حليمة بولند على الخط هذا العام، بعد ان سرت انباء عن تجهيزها لبرنامج مسابقات لتقدمه في رمضان، سواء كان على فضائية كويتية او غيرها، بينما اعلن رسميا عن برنامج «شوجي تايم» على «الراي» و«طارق مول» على تلفزيون الكويت.
واذا ما نظرنا الى الاسماء نجد ان لكل منهم خطه الخاص به ولا يتقاطع مع الاخر سواء في الاسلوب او في الاطار العام لبرنامج كل منهم، حيث يتمتع الفنان طارق العلي بروح الفكاهة والطابع الخاص لبرنامجه الذي يعرض للعام الثاني على التوالي، بعد النجاح الذي حققه العام الماضي في رمضان، واستطاع ان يؤسس قاعدة جماهيرية كبيرة لمتابعيه مما يجعل تكراره فكرة جيدة.

«شو» تلفزيوني
الفنانة شجون الهاجري نجحت في اختراق برامج المسابقات و«الشو» التلفزيوني من خلال النمط الخاص لشخصيتها وطريقة تعاطيها مع المشاهد المحببة للجمهور، وخصوصا شريحة الشباب منهم، وتعتبر عنصرا جاذبا للمعلن التجاري والمتابع على حد سواء.
حليمة بولند بعيدة عن التنافس فعليا عن الاسمين السابقين، فهي لا تتقاطع مع كليهما لا في الاطار العام ولا الاسلوب، وان كانت قد استهلكت حضورها بشكل كبير من خلال وسائل التواصل الاجتماعي الا انها ستكون حاضرة على الشاشة الرمضانية بعيدا عن دائرة التنافس.

غياب العوضي
استطاعت الفنانة امل العوضي ان تحقق نجاحا كبيرا من خلال تجربة برامج المسابقات التي قدمتها على قناة العدالة، الا انها ستغيب عن سباق البرامج، والتي لو كانت في القائمة لتصدرت سباق المنافسة لما تتمتع به من اسلوب مميز ومتابعة كبيرة من المشاهدين وخصوصا الفتيات والسيدات لمضمون البرنامج من جهة، وتتبع اناقتها التي تناسب السواد الاعظم من الاناث من جهة اخرى دون مبالغة ومغالاة.
اما فيما يتعلق بالاسماء التي تعتبر جاذبة للجمهور فتعود حصة اللوغاني في برنامج غبقة رمضانية على شاشة تلفزيون الكويت مرة اخرى، بينما نجد كلا من فاطمة بوحمد واسماء سيف في ظهور من نوع خاص من خلال برنامج «ضحاوي رمضانية» الذي يبث في الفترة الصباحية في تجربة جديدة على خارطة البرامج الرمضانية.


جميع الحقوق محفوظة © شبكة فن الخليج .